يستعد مطار هيثرو في المملكة المتحدة، أحد أكثر مراكز النقل ازدحامًا في العالم، لسلسلة من إضرابات موظفي الأمن المخطط لها والتي ستقام في نهاية كل أسبوع طوال فصل الصيف.

من المحتمل أن تكون هناك تداعيات لهذه الإضرابات التي ستؤثر على العديد من المطارات البرتغالية، بما في ذلك تلك الموجودة في لشبونة وفارو وبورتو وماديرا. أثيرت المخاوف بشأن تأخير الرحلات الجوية وإلغائها وتجربة السفر الإجمالية للمسافرين المسافرين بين المملكة المتحدة والبرتغال بسبب الاضطراب المحتمل الناجم عن الإضرابات.

في المتوسط، تأتي ستون رحلة من وإلى البرتغال في نهاية كل أسبوع، مع كون شركات مثل الخطوط الجوية البريطانية و TAP هي مزودي الطرق الرئيسيين.

من المتوقع أن تصل آثار إضرابات مطار هيثرو إلى ما وراء المنطقة المجاورة للمطار وأن يكون لها تأثير على المراكز البرتغالية التي تعد أماكن عطلات محبوبة للزوار من المملكة المتحدة.

قد يواجه المسافرون الذين يسافرون بين المملكة المتحدة والبرتغال تأخيرات كبيرة أو حتى إلغاء الرحلات بسبب الإضرابات. قد تنجم أوقات الانتظار الأطول لعمليات الفحص الأمني وفحص الأمتعة عن انخفاض مستويات التوظيف الأمني في مطار هيثرو، إلى جانب الازدحام الناتج وزيادة عبء العمل على الموظفين المتبقين. نتيجة لذلك، قد يكون لهذا تأثير متتالي على الأوقات التي تغادر فيها الرحلات الجوية وتصل من المطارات البرتغالية.


ابق

على اطلاع


: سوف تتفاقم الإضرابات وستكون مصدر إزعاج للمسافرين المتجهين إلى أو من فارو والمطارات الأخرى. قد يؤدي هذا التعطيل إلى إعادة جدولة الرحلات، وعدم الاتصال، والتوقف لفترات طويلة. لتقليل الآثار المحتملة للإضرابات، يُنصح المسافرون بالبقاء على اطلاع دائم برحلاتهم، والبقاء على اتصال مع شركات الطيران الخاصة بهم، والسماح بوقت إضافي في المطار.

يجب على مسؤولي المطارات وشركات الطيران التصرف بشكل استباقي لتقليل اضطراب الركاب بالنظر إلى الإضرابات القادمة. ولضمان إجراء عمليات الفحص الأمني وإجراءات الفحص بأكبر قدر ممكن من الفعالية، ينبغي وضع خطط طوارئ قوية وموظفين إضافيين. قد تحتاج شركات الطيران إلى إعادة جدولة الرحلات أو إعادة توجيهها لتقليل عمليات الإلغاء والتأخير. تنصح شركات الطيران المسافرين بالتحقق بانتظام من حالة رحلاتهم والبقاء على اتصال بأحدث التحديثات والأخبار.

تعد المطارات الرئيسية في البرتغال من بين تلك التي من المتوقع أن تشهد تأثيرات كبيرة من إضرابات موظفي الأمن المخطط لها في مطار هيثرو مع اكتساب موسم العطلات زخمًا. يجب توقع احتمال تأخير الرحلات الجوية وإلغائها وطوابير أطول عند نقاط التفتيش الأمنية، ولكن دعونا نأمل ألا تستمر الإضرابات لفترة أطول مما ينبغي.